Friday, September 08, 2006

تجارة عامه و قومسيون ... درب الزلق حقيقه

كمعظم ابناء الوطن العربي و ابناء الخليج تحديدا، شاهدنا المسلسل الرائع و الخالد " درب الزلق " لعبدالحسين عبدالرضا و سعد الفرج، و الذي اكاد اقسم بأنني احفظه كما هو حال الكثيرين عن ظهر قلب، لكننا لا نتردد عن متابعته مجددا كلما تم عرضه على شاشات التلفزيون.ذلك لان درب الزلق جاء بعيدا عن التكلف و المبالغات و قدم خطابه المميز بأسلوب شديد البساطه و الوضوح، ليلامس قلوب المشاهدين وعقولهم في نفس اللحظه.ما يميز درب الزلق عن باقي المسلسلات ليس الابداع الاخراجي او المؤثرات او القصه و السيناريو المحبوك، بل تعدا كل ذلك و تميز بقدرته على مزج الابتسامه بالألم.جميعنا نتذكر صفقة الاحذيه التي استوردها حسينوه، و كانت حسب تعبيره - كلها يسره - ولم تكن هذه المشكلة الوحيده في هذه الصفقه، بل كانت هناك مشكلة اكبر، عندما اراد الزبون ان يرجع الحذاء - الجوتي - ويسترد ما دفعه، و اخبر سعد بأنه - من البس الجي جو جي جو - اتخزبق، ضحكنا كثيرا على هذا المشهد، و لو تمت اعادته امامنا عشرات المرات سنضحك مجددا، فكيف يؤثر الحذاء على النطق، وما هي العلاقة الرابطه بين القدم و بين اللسان.اليوم فقط، اعترف بجهلي الشديد لما شاهدته في حلقات درب الزلق من حكم متقدمة على عصر تصويره .. و الحمد لله الذي امد في عمري و عمر الفنانين عبدالحسين عبدالرضا و سعد الفرج، لنقرأ تصريح الشيخ فواز آل خليفه رئيس المؤسسة العامه للشباب و الرياضه، بعد مباراة منتخبنا الوطني مع اليابان و التي انتهت بفوز اليابان، اثر هدفٍ سجله محمد بن سالمين خطأ في مرمى فريقه.وقال الشيخ فواز "يجب أن تعرف الجماهير أن سالمين لعب الشوط الثاني بحذاء التدريب بعد أن استبدل حذاءه الأساسي الذي تلف في استراحة مابين الشوطين , فكان بالتأكيد سيؤثر حذاءه الإحتياطي على دقة تسديداته وتخليصاته للكرة" .كان بإمكان الشيخ فواز ان ينسب سبب الخساره الى اي شيء اخر، عدم التفاهم بين اللاعبين، سوء التغطيه الدفاعية، او حتى الى الضغط النفسي بسبب حساسية المباراه، كل هذه الاسباب بالامكان تصديقها، اما ان يكون سبب هزيمتنا بسبب حذاء - جوتي - بن سالمين فذلك لا يتقبله اي عقل، الا في حال تقبلنا الى احداث مسلسل درب الزلق.اقرا التصريح من مصدرهhttp://www.kooora.com/default.aspx?s...cle=3440&obj=0

0 Comments:

Post a Comment

<< Home